منتدى رجال كلية الدعوة الاسلامية
اهلا بك فى منتداك ( رجال كلية الدعوة الاسلامية )

تنظيف الأسنان يقوي الذاكرة ويحمي الدماغ ..

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

تنظيف الأسنان يقوي الذاكرة ويحمي الدماغ ..

مُساهمة  Admin في الإثنين 14 مارس 2011, 4:24 pm

لاحظ الخبراء والأطباء أن الكثير من الناس يشكون دائما من نقص الذاكرة، سواء التي تتعلق بالأشياء البسيطة، مثل نسيان مكان مفاتيح المنزل، وصولا إلى أمور تتعلق بالمهن والعمل، معتبرين أن العقل كغيره من أعضاء الجسم بحاجة إلى التدريب عبر مجموعة من النشاطات الذهنية لحل هذه المعضلة التي باتت تثير قلق الكثيرين.

وبداية نصح الأطباء بأن أفضل طريقة لتمرين العقل هي بتغيير نمط الحياة الذي يمارسه الناس، لأنه من شأنه أن يغير مجرى عمل العقل وبالتالي يقوي ذاكرته.

ومن الأمور المفاجئة التي لاحظها الطبيب الأميركي، مايكل رويزن، أن عدم تنظيف الأسنان يؤثر على الصحة العقلية، مبينا حيث أن غشاء البكتيريا (البلاك) العالق بين الأسنان ممكن أن يسبب رد فعل مناعي ينعكس على شرايين القلب، بحيث يمنع وصول مغذيات ضرورية للخلايا الدماغية.

ومن النصائح الأساسية التي رأى ضرورتها رويزن، القيام بعدة نشاطات بوقت واحد مثل قيام أحد الأشخاص وهو يتمرن على عجلة للتخسيس بقراءة كتاب، أو سماع إحدى السيدات دروسا مسجلة لتعليم اللغات أثناء استعمال جهاز يذُل، وهو الأمر الذي ينعش ويقوي الذاكرة بشكل قوي ويعود الدماغ على فعل عدة أمور في وقت واحد.

ويضيف انه من المهم أن ينتبه الشخص، الذي يعاني من نقص بذاكرته إلى نوعية الأطعمة التي يتناولها، وأن يحرص على تناول أطعمة تحتوي على حمض الدوكوساهيكسينويك، وهو من الأحماض الدهنية التابعة لسلسة أحماض «أوميغا 3»، والتي تساعد على تقوية ذاكرته، والموجودة بأغذية مثل سمك السلمون واللبن.

ويقول رويزن «إن حمض الدوكوساهيكسينويك يخفف من الالتهابات في الشرايين ويحسن ترميم الغلاف المحيط بالأعصاب.، وتكون النتيجة أن يخف ضعف الذاكرة المتعلق بالمرحلة العمرية ويخفف من داء الزهايمر والاكتئاب ويسرع عمل الدماغ.

ومن الضروري برأي عالمة النفس العصبي، كارين سبانجينبيرغ، أن يشارك الأشخاص بالألعاب الإلكترونية مثل لعبة روبيك ثلاثية الأبعاد، والتي تعتبر مهمة للذاكرة في جميع الأعمار لأنها تقوي قدرات حل المشاكل المرنة.

فبالنسبة لسبانغينبيرغ، فإن الشخص عبر هذه الألعاب يشغل ذاكرته ويفعل قدراته الإستراتيجية وقدراته على معرفة المساحات والمسافات بنفس الوقت، وهي كلها، بحسب العالمة، ضرورية لصحة العقل.

إضافة إلى ذلك رأى العلماء ضرورة أن يرفع الإنسان معدل خفقان قلبه ثلاث مرات بالأسبوع لمدة 20 دقيقة، حتى عبر المشي اليومي، لأنه من شأنه أن يملأ صدر الإنسان بالأكسجين، ويشجعه على إنماء خلايا جديدة.

ويقول عالم الأعصاب، بجامعة برنستون الأميركية، سام وانغ، أن تدريبات «الإيروبيكس» فعالة أكثر بثلاث مرات من أي نشاط لتدريب الدماغ.

وفي الخاتمة رأى خبراء أنه حتى لو لم يكن أمام الشخص متسع من الوقت أثناء الأسبوع، فإن الأبحاث تشير إلى ضرورة القيام بتدريبات رياضية تتراوح بين القوة والاعتدال خلال سبعة أيام، حتى ولو كان مجرد الركض العادي، والذي من شأنه أن يحافظ على القوة الإدراكية في ذهن الإنسان خصوصا مع تقدمه بالعمر.

avatar
Admin
Admin

المساهمات : 50
تاريخ التسجيل : 01/12/2010

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://d3wa.own0.com

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى